الملحقية الثقافية العراقية في ايران

وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

19 حزيران, 2018

زيارة موسسة رعد


في يوم الثلاثاء الموافق 2013/12/3 قام المستشار الثقافي العراقي في طهران الأستاذ الدكتور محمد عبد الحسين محمد الخطيب، يرافقه المترجم الرسمي في الملحقية السيد محمد وجهه علي، بزيارة مؤسسة (رعد) الإيرانية، للتأهيل الاجتماعي، والمهني والعلمي للمعوقين ولاديا، او نتيجة الحوادث، او الكوارث، والإصابات، والحروب.
وتعد مؤسسة (رعد) من منظمات المجتمع المدني في إيران تأسست قبل ثلاثين سنة وتعنى بتأهيل المعوقين والمصابين في أجسادهم إصابات مزمنة، تأهيلا يساعدهم على الاندماج في المجتمع وكسب العيش الكريم بغض النظر عن العرق، او الدين، او المذهب.
ويقود المؤسسة مجلس امناء مؤلف من عشرة اعضاء منهم ثلاثة يديرونها فعلها بعناوين ألمدير ومعاونين وتمويلها ذاتي يعتمد بالدرجة الأساس على تبرعات الميسورين من فئات المجتمع المختلفة.
وللمؤسسة مراكز في مدن إيرانية أخرى هي كرمانشاه، وطالقان ومشهد وعملها يتوزع على اتجاهين رئيسيين الاول مساعدة وتشجيع المعوقين الذين أكملوا دراساتهم القانونية على الانضمام الى كلية خاصة بهذه الفئة أنشأتها المؤسسة قبل أربعة أعوام في طهران وتخرج طلبة يتخطون عوقهم تفكيرا ودراية وتطبيقا علميا وعمليا، والاتجاه الثاني إقامة دورات تمتد ما بين ستة أشهر الى سنتين لمن هم اقل حظاً في التعليم لتدريبهم عنى الحواسيب والشبكة العنكبوتية، والأعمال الحرفية الأخرى بغية تأهيلهم الاندماج في المجتمع مستقبلا ٠
ونما كأن بلدنا الحبيب قد مر ويمر بظروف صعبة وأوقات عصيبة، ولاسيما الأعمال الإرهابية التي تطال اهلنا كل يوم وتسبب عند بعضهم العوق المزمن، فان المؤسسة المذكورة
ترغب في مساعدة العراق وأبنائه المعوقين منذ الولادة أو نتيجة الحوادث، من خلال ثلاثة محاور:

الاول مساعدة الاشخاص والهيئات القادرة على تأسيس مؤسسات نظيره لرص في العراق تقوم بتقديم التأهيل المهني والعلمي والحرفي للمعوقين العراقيين إلى زيارة المؤسسة لمدة أسبوع لغرض الاطلاع على هيكلية العمل، ومعاينة إنجازات ومشاريع المؤسسة لغرض تطبيقها في العراق، والقالي تدريب كوادر المؤسسات العراقية على رعاية المعوقين في دورات مدتها ثلاثة أشهر تتصل المؤسسة فيها برنامج التدريب فيما يتحصل الزائرون نفقات النقل والإقامة.
 والمحور الثالث إمكانية زيارة المعوقين أنفسهم مؤسسة رعد في طهران الانخراط في الدورات التأهيلية المهنية والعلمية والعودة الى الوطن ببارقة الامل والعمل.
وتقترح الدائرة الثقافية العراقية في طهران الاستفادة القصوى من أنشطة وأعمال مؤسسة (رعد) لرعاية المعوقين، ودعوة تشكيلات وزارة العمل والشؤون الاجتماعية، ومنظمات المجتمع المدني في العراق لزيارة المؤسسة في طهران للتعرف على كيفية ادارة مثل هكذا مؤسسات ٠ والاطلاع على البرامج والأجهزة الحديثة الموجودة في المؤسسة لمعالجة المعوقين وتأهيلهم.

وبتاريخ 2014/1/25 قام مسؤولون في مؤسسة رعد الخيرية بطهران برد الزيارة التي قام بها السيد المستشار الثقافي العراقي للمؤسسة بتاريخ 2013/12/3, حيث اجتمع مع كل من السيد اصغر شهدي مسؤول الشؤون الدولية والمهندس عامري مسؤول مراكز الموسسة في المحافظات ومسؤولة الامور الادارية في صالة سفارة جمهورية العراق في طهران وتم البحث في أفضل السبل الكفيلة بتبادل الخبرات والتجارب بين مؤسسة رعد والمؤسسات الرديفة في العراق.

العودة إلى قائمة الألبومات
© All Rights Reserved 2018
Designed and Developed By Mohammad Reza Ghazy